أخباررواد

تجارب الرواد في قمة مصر الدولية لريادة الأعمال بالعلمين الجديدة_صور

عرض مجموعة من رواد الأعمال من مختلف الدول تجاربهم وقصص نجاحهم خلال مشاركتهم في جلسات القمة الخامسة لريادة الأعمال التي احتضنتها مدينة العلمين الجديدة ضمن فاعليات الأسبوع العالمي لريادة الأعمال في مصر المقام في الفترة من 17 الي 24 نوفمبر الجاري.

كما قدم رواد الأعمال  نصائح ورسائل عام للشباب في كيفية أن تصبح رائد اعمال ناجح ومن أهم تلك الرسائل الاهتمام بالمعرفة والاطلاع علي التكنولوجيا والتدريب وإيجاد شريك قوي وقراءة ومتابعة السوق ومواكبة احتياج السوق والتطور العالمي.

وينظم المجلس الدولي للمشروعات الصغيرة بواشنطن فاعليات الأسبوع للعام الثاني عشر في مصر وتعقد هذا العام بالتعاون مع الشبكة الدولية لريادة الأعمال وبرعاية شركة تطوير مصر.

كما شارك في فاعليات الأسبوع العالمي العديد من المؤسسات والجهات الداعمة منها الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والبنك الاوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، وجمعية رجال أعمال اسكندرية، وبرنامج دعم وتطوير التعليم الفني والتدريب المهني TVET وغيرهم.

احد جلسات قمة
احد جلسات قمة مصر لريادة الأعمال بالعلمين واستعراض تجارب الرواد

وقدم رواد الأعمال رسائل هامة للشباب منها، لكي تكون رائد اعمال ناجح لابد وان يكون لدي الشاب رؤية ورسالة وتوجه وان يكون جرئ في اتخاذ القرار.

من جانبها أكدت شروق زيدان، المدير التنفيذى لبرنامج دعم وتطوير التعليم الفنى والتدريب المهنى TVET مصر، أن ريادة الأعمال والمشاريع الصغيرة والمتوسطة تعد أحد أهم متطلبات التنمية الاقتصادية والاجتماعية نظراً لقدرتها علي خلق فرص عمل للشباب ونشر ثقافة العمل الحر بين الشباب.

د. شروق زيدان

واضافت أن التعليم الفني والتدريب المهني يمثل أهم محاور إستراتيجية مصر للتنمية  بقطاع المستدامة، مشيرة إلي ان مصر خلال الخمس سنوات الماضية بدأت فى تبنى مبدأ أهمية التعلم المسبق والمهارات المكتسبة، باعتباره نقطة تحول فى النهوض بالقطاع من خلال برنامج دعم وتطوير التعليم الفنى والتدريب المهنى.مصر.

واشارت يلتحق سنويا ما يزيد عن مليونى شاب مصري بنظام التعليم الفنى والتدريب المهنى، كما يوجد أكثر من  750 ألف من هذه الفئة يدخلون إلى سوق العمل سنويًا.

الجدير بالذكر، أن برنامج دعم وتطوير التعليم الفنى والتدريب المهنى فى مصر TVET Egypt هو برنامج قومى بشراكة بين الحكومة المصرية والاتحاد الأوروبى، يهدف إلى تطوير منظومة التعليم الفنى والتدريب المهنى، وتحسين مخرجاتها لتتناسب مع متطلبات سوق العمل المصرية والإقليمية، وتلبى احتياجات التنمية الاقتصادية والاجتماعية فى الحاضر والمستقبل عن طريق تقديم الدعم الفنى للجهات الحكومية وغير الحكومية المعنية بالنظام.

وقال محمد هنو نائب رئيس جمعية رجال أعمال اسكندرية، أن الجمعية تولي اهتماما كبير بدعم ريادة الأعمال والمشاريع الصغيرة بجانب دعم برامج التدريب والتأهيل، مشيرا أن الجمعية تشارك في التعليم المزدوج بمحافظة الإسكندرية

واضاف هنو، أن مشاركة القطاع الخاص والحكومة في تقديم برامج التدريب الفني وتأهيل الشباب يمنح فرصة كبيرة للشباب في تحويل أفكارهم الي مشاريع حقيقية وتوفير فرص العمل وتشجيع ثقافة العمل الحر.

قال عمرو ابو العزم رئيس الشبكة الدولية لريادة الأعمال ورئيس شركة تمويلي، أن التأجير التمويلي أحد أهم الآليات التمويل التي تساهم بشكل كبير في نمو المشروعات الصغيرة والمتوسطة، مشيرا أن بعض الشركات لديها محافظ تمويل ضعف ما توفره جمعيات والتمويل بجانب انتشارها الجغرافي الذي يغطي كافة أنحاء الجمهورية.

وأشار ان التأجير التمويلي يلعب دورا كبير في النهوض لريادة الاعمال والمشاريع الصغيرة والحرفية، لافتا أن التاجير التمويلي هام جدا لبعض الصناعات خاصة الحرفية والمشروعات الصغيرة والتي تحتاج تمويل الآلات ومعدات ومستلزمات التشغيل وهو ما يوفره التأجير التمويلي متناهي الصغر.

وقال عمرو ابو العزم أن الإجراءات والتشريعات والضوابط التي أقرها البنك المركزي المصري بمنع تمويل الأشخاص الذين حصلوا علي تمويلات 3 مرات يدعم ملف ريادة الأعمال حيث يوفر لشريحة اكبر تمويل مشاريعهم ويقلل من مخاطر الائتمان.

واكد المهندس احمد عثمان رئيس المجلس الدولي للمشروعات الصغيرة بواشنطن، أن انعقاد قمة مصر لريادة الأعمال هذا العام في مدينة العلمين الجديدة رسالة هامة للعالم بأن مصر أرض الأمن والأمان والفرص.

واكد ان الاسبوع العالمي لريادة الأعمال يأتي هذا العام في ظل إهتمام كبير من الدولة والرئيس السيسي بملف ريادة الأعمال وتمكين الشباب ودعم مشاريع التدريب و الابداع والابتكار، والمشاريع الصغيرة والمتوسطة، مشيرا أنه يوجد 13 وزارة في مصر تدعم المشاريع الصغيرة وريادة الأعمال.

واضاف ان نحو 5 من رواد الأعمال من مختلف الدول شاركو في قمة مصر الدولية لريادة الأعمال بالعلمين الجديدة من مصر، والكويت، وامريكا والعديد من الدول حيث استعرضوا تجاربهم وكيف تحولت أفكارهم الي مشروعات حقيقية والتغلب علي التحديات العديدة التي واجهتهم.

وتتضمنت فاعليات قمة مصر الدولية بالعلمين جلسات عمل حول ريادة الاعمال وبرامج التمويل والمبيعات وقصص نجاح وتجارب الرواد.

وأكد الدكتور أشرف شتا مدرس ريادة الأعمال بالجامعة الأمريكية ورئيس المجلس الشرق أوسطي لريادة الأعمال_مكسبي سابقا، أن مصر شهدت حراك كبير في ملف ريادة الأعمال بدأ منذ 2008 بمبادرات للتوعية بنشر ريادة الأعمال والمشروعات الصغيرة والمتوسطة.

د. اشرف شتا

أضاف شتا، شهدت مصر تطور غير مسبوق  في دعم الدولة والقطاع الخاص والجمعيات الأهلية لريادة الأعمال من خلال توفير العديد من جهات التمويل بجانب العمل علي اصدار تشريعات لتحفيز نمو مشاريع الشباب ومنها قانون المشروعات الصغيرة والمتوسطة المزمع اصداره خلال الأيام المقبلة ويأتي الاهتمام المتزايد بهذا الملف الهام في ظل تزايد أعداد الخريجين لسوق العمل للبحث عن فرص للتوظيف والتي تقدر باكثر من 500 الف شاب وفتاة في مصر سنويا.

وشدد  علي إطلاق مبادرات تختص بتوعية الشباب بالتعامل مع الجهات الحكومية وجهات التمويل المختلفة ودعم برامج التسويق ودراسات الجدوي لتوفير مناخ جاذب لريادة الأعمال وضمان نجاح تلك المشروعات خاصة وأن نسبة ١٧% من مشاريع الشباب تنجح خلال الثلاثة السنوات الأولي من تدشينها.

هذا ومن المقرر أن تختتم فاعليات الأسبوع العالمي لريادة الأعمال التي تعقد للمرة الثانية عشر في مصر وترعاها شركة تطوير مصر للعام الخامس، غدا السبت، بمقر الاكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا بأبو قير بمحافظة الإسكندرية.

 

 

الوسوم
اظهر المزيد

محمد الأطروش

صحفي اقتصادي

مقالات ذات صلة

إغلاق